فنون الحرب

لاعبي التايكواندو المغاربة في مواجهة تحدي الجائزة الكبرى لباريس 2022

كتب سفيان ضايف

تستضيف باريس الجائزة الكبرى للتايكواندو للمرة الأولى التي ستقام في الفترة من 2 إلى 4 شتنبر 2022 في قصر الرياضة مارسيل سردان في ليفالوا. يجمع هذا الاجتماع ، نخبة التايكوندو المغاربة :

  • عمر لكحل (مصنف 15 أولمبيا) : وزن -58 كلغ ذكور
  • أيوب الباسل (مصنف 17 أولمبيا) : وزن -80 كلغ ذكور
  • أميمة البوشتي (مصنفة 11 أولمبيا) : وزن -49 كلغ إناث
  • رباب أوهادي (مصنفة 42 أولمبيا) : وزن -49 كلغ إناث
  • ندى لعرج (مصنفة 7 أولمبيا) : وزن -57 كلغ إناث

سيعرف هذا الحدث غياب :

  • فاطمة الزهراء أبوفارس (+67 كلغ إناث) بسبب الإصابة.
  • غياب صفية صالح (20 أولمبيا في وزن -57 كلغ) بسبب مشكل تقني.
  • غياب صباح كتبي ( 49 أولمبيا في وزن +67 كلغ) بسبب عدم توصلها بتأشيرة السفر إلى فرنسا (نفس الشيئ بالنسبة للمدربين مصطفى العمراني وبدر اسماعيلي).
  • غياب سكينة صاحب (17 أولمبيا في وزن -49 كلغ) لأسباب تقنية.
  • بقية العناصر ستتغيب بسبب عدم تواجدها ضمن أفضل 32 مسجل في كل وزن حسب تصنيف شهر يوليوز.

سيسافر بعض من أفضل لاعبي التايكواندو في العالم إلى باريس حيث سيتنافس إجمالي 256 رياضي ، بما في ذلك فريق واحد من اللاجئين ، في أربع فئات وزن أولمبية للرجال وأربع للسيدات. سيكون هذا أول سباق للجائزة الكبرى يتم استضافته في باريس وسيكتسب أهمية إضافية لأنه سيمنح الرياضيين العزيمة قبل المنافسات الأولمبية في عام 2024.

سيقام الحدث في قصر الرياضة مارسيل سيردان في ليفالوا ، وهو مكان مختلف عن المكان الذي ستقام فيه المنافسة الأولمبية في غضون عامين.

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button
×

Hello!

Click one of our contacts below to chat on WhatsApp

× للتواصل

Adblock Detected

please turnoff the Ad Blocker to continue using the website