كرة القدم

ولاية أمن وجدة : لا أساس للإشاعة المتداولة حول مقتل مشجعين ودادين

كتب سفيان ضايف

أكدت ولاية أمن وجدة ، اليوم الخميس ، نفيها القاطع للإشاعات المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقتل أي مشجع على خلفية الأحداث التي أعقبت يوم أمس الأربعاء مباراة فريقي مولودية وجدة والوداد البيضاوي.

وأضافت نفس الجهة أن العمليات الأمنية التي باشرتها المصالح الأمنية على هامش هذه المباراة قد أسفرت عن توقيف 39 شخصا من بينهم 21 شخصا تورطوا في أعمال الشغب الرياضي والرشق بالحجارة بينما البقية تم ضبطهم متلبسين باقتراف أعمال إجرامية تتنوع بين حيازة السلاح الأبيض والسرقة وحيازة واستهلاك المخدرات والمؤثرات العقلية وتزوير تذاكر المباراة .

وقد تم تصنيف الموقوفين إلى فئتين ، فئة الراشدين وتم إيداعها تحت الحراسة النظرية بينما الفئة الأخرى من القاصرين تم وضعها تحت المراقبة وذلك على خلفية البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة . فيما تتواصل الأبحاث والعمليات الأمنية من أجل توقيف باقي المشتبه بهم من المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية .

وبخصوص الخسائر والإصابات المسجلة في الاشخاص والممتلكات فقد كانت على الشكل التالي :
* إصابة 69 شرطيا بجروح وإصابات طفيفة .
* تعرض حارس أمن لإصابات اقتضت الاحتفاظ به تحت المراقبة الطبية بالمستشفى المحلي.
* إلحاق أضرار مادية بعشر سيارات في ملكية قوات حفظ النظام ومصالح الأمن الوطني.
* تكسير الواجهة الزجاجية للمحطة الطرقية ولوكتلة بنكية ومنزل بمدينة وجدة.

Show More

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
× كيف يمكننا مساعدتكم؟