كرة القدم

مانشستر سيتي يفوز على ريال مدريد وحسم التأهل للنهائي في البرنابيو


فاز فريق مانشستر سيتي على ريال مدريد بنتيجة أربعة أهداف مقابل ثلاثة، في مباراة أقيمت في إنجلترا، الثلاثاء، ضمن ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

https://alamriyadi.com/archives/892

وفي بداية المباراة “المجنونة”، فاجأ مانشستر سيتي ضيفه بهدفين في الدقيقة الثانية عبر اللاعب، كيفين دي بروين، فيما سجل، جابريل جيسوس، هدفه في الدقيقة 11.
بهذا كانت قد تجّهمت المباراة مبكراَ في وجه ريال مدريد حيث تقدم مانشستر ستي بهدفين في أول 10 دقائق من عمر المباراة محققاً 2-0 بهدفي كيفين دي بروين وجابرييل خيسوس.

بعدها جاء أول تهديد من ريال مدريد عبر فينيسيوس جونيور الذي سدد كرة ارتطمت بالدفاع وتحولت إلى ركنية في الدقيقة 18. عزز فريقنا ضغطه الهجومي واشتعلت المباراة. كاد رياض محرز ان يسجل الهدف الثالث للسيتي في الدقيقة 26، كما حصل فودين، بعد ثلاث دقائق، على فرصتين خطيرتين، حيث صوب كرتين من داخل المنطقة مرتا بجوار المرمى  على الجانب الثاني، كاد  ألابا أن يسجل هدف تقليص الفارق لريال مدريد، برأسية مرت بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 30.

وقد نجح ريال مدريد في احتواء الاندفاع الهجومي للمنافس وقلص الفارق في الدقيقة 33 عبر بنزيمة، الذي تلقى كرة عرضية من ميندي وسدد على بقدمه اليسرى أسفل يسار الحارس إيدرسون. بعد دقيقتين، تصدى إيدرسون لتصويبة قوية من رودريغو جويس من داخل منقطة الجزاء وحولها إلى ركنية لينتهي الشوط الأول بتقدم السيتي بهدفين لهدف.

ومع بداية الشوط الثاني، انطلق رياض محرز وصوب كرة داخل المنطقة ارتطمت بالقائم الأيمن بعد انفراده مع كورتوا في الدقيقة 48، وارتدت الكرة أمام فودين الذي سددها بلا تردد لكن  كارفاخال نجح في ابعادها. بعد خمس دقائق، نجح فيل فودين في تسجيل الهدف الثالث لمانشستر سيتي برأسية قوية. وبعد دقيقتين رد فينيسيوس جونيور سريعاً بإحراز الهدف الثاني لريال مدريد، حيث راوغ فيرناندينيو وركض بسرعة كبيرة من منتصف الملعب حتى وصل داخل منطقة الجزاء وسدد قرة قوية عجز إيدرسون عن التصدي لها. كان هدفاً رائعاً.
تصاعدت وتيرة المباراة، وكاد ميليتاو الذي ظهر بشكل مفاجئ في المنطقة، أن يسجل 3-3 من كرة رأسية قوية في الدقيقة 57 أمسك بها حارس المرمى إيدرسون. وفي الدقيقة 74، أضاف بيرناردو سيلفا أضاف الهدف الرابع لمانشستر سيتي بتسديدة يسارية صاروخية على يمين كورتوا. أصبحت النتيجة 4-2 مع تبقي أكثر من ربع ساعة من عمر اللقاء واستغل فريقنا ذلك لتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 82. احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لريال مدريد بسبب لمسة يد على لابورت، سددها بنزيمة بنجاح داخل الشباك على طريقة بانينكا. انتهى اللقاء بفوز أصحاب الأرض 4-3 ليتأجل الحسم إلى لقاء الإياب في البرنابيوالأسبوع المقبل.
مع ثنائية بنزيمة وهدف فيني جونيور المذهل تبقى المواجهة مفتوحة حيث سيحاول ريال مدريد تنفيذ ريمونتادا بدعم جماهيره الأربعاء المقبل حيث سيُحسم التأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا في ملعب سانتياغو برنابيو .

صور كريدت

وقد صرح أنشيلوتي قال في ختام المباراة “نحتاج إلى الجماهير أكثر من أي وقت مضى وسنفعل شيئاً سحرياً: هو الفوز”. ملعبنا يستعد منذ اللحظة لمساعدة الفريق على تحقيق ذلك.


الوداد إلى المربع الذهبي


Show More

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
× كيف يمكننا مساعدتكم؟